عاجل

عين العرب /كوباني والمنطقة الآمنة

بعد الإعلانات المستمرة للحكومة التركية وبعد التهديدات المستمرة لرئيسها رجب طيب أردوغان باقتراب شن عملية عسكرية على شرق الفرات، يتملك سكان بلدة عين العرب /كوباني كما كل أهالي المناطق الحدودية في شمال سورية مشاعر الخوف والقلق من ما هو قادم بعد إعلان الرئيس الأمريكي قراره بالانسحاب من شرقي الفرات. المشاعر تلك ازدادت مع ما شاهده الناس من انتهاكات على يد القوات التركية والجماعات السورية المعارضة الموالية لها بحق السكان المدنيين في عفرين.

مرصد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الإعلامي "مينا"

حقوق النشر والطبع ورقياً والكترونياً محفوظة لصالح مرصد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الإعلامي©.

المليشيات المسلحة الداعمة لحكومة الوفاق الليبية
خريجات غزة يفتتحن مصنعاً للبطاطس الجاهزة ويصدرن لل...

مواضيع مشابهة