وقت القراءة: 1 دقيقة (278 كلمات/كلمة)

رسالة غريبة من كوريا الشمالية لواشنطن

1200px-Kim_and_Trump_shaking_hands_at_the_red_carpet_during_the_DPRKUSA_Singapore_Summit

بثت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية، اليوم الثلاثاء، بيانا ذكرت فيه أن وزارة الخارجية الكورية، نبهت من جديد بأن موعد انقضاء المهلة التي حددتها للولايات المتحدة الأمريكية، من أجل العدول عن "سياساتها العدائية" بحلول نهاية العام، قد شارفت على الانتهاء، حيث جاء في البيان: " إن إدارة البيت الأبيض هي من سيختار "هدية عيد الميلاد" في آخر هذه السنة.

نائب وزير الشؤون الخارجية والمسؤول عن العلاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية "ري تاي سونغ"، قال: "الدعوة التي وجهتها واشنطن لإجراء مزيد من المحادثات، ما هي إلا حيلة حمقاء، حيكت من أجل إبقاء ارتباط جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية بالحوار، ومحاولة استغلال ذلك لصالح الموقف السياسي والانتخابات الأمريكية المزمع عقدها بوقت قريب.

كما تابع المسؤول الكوري قوله: "لقد بذلت جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية قصارى جهدها، في سبيل عدم الرجوع عن الخطوات المهمة التي اتخذتها بمبادرة ذاتية منها"، مضيفا: " لم يتبقى الآن سوى الخيار الأميركي، وكامل الأمور المتعلقة بالمسألة، ترجع للولايات المتحدة الأمريكية الآن، في تحديد الهدية التي تريد الحصول عليها من بلادنا".

يذكر أن كوريا الشمالية، طلبت من إدارة الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" تخفيف موقفها في محادثات نزع السلاح النووي، التي لم تحقق تقدما يذكر رغم انعقاد ثلاث اجتماعات بين ترامب وأون.

وللوقوف على جاهزية معداتها، كعادته، الزعيم الكوري الشمالي "كيم جونغ أون"، كان قد أشرف على اختبار جديد لقاذفة صواريخ حجمها كبير جدًا، يوم الخميس الماضي، بحسب وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية، التي لمحت بذلك إلى أنها قد تكون الأحدث من هذه المعدات.

حيث نشرت الوكالة صورًا للزعيم الكوري الشمالي بمعطف أسود ومبتسمًا، وهو يحضر هذا الاختبار ويحييه الجنود، وفي صورة أخرى تظهر إحدى القذيفتين بعد إطلاقها في السماء السوداء وسط لهب مصدره نظام إطلاق مثبت على شاحنة تقل أربع مدفعيات.


مرصد الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الإعلامي 

تأشيرات صينية على مسؤولين أمريكيين
أمريكا ترفض ابتزازات تركيا حول "الناتو"

مواضيع مشابهة