عاجل

وقت القراءة: 1 دقيقة (249 كلمات/كلمة)

تطمينات بشأن الحدود المغربية الإسبانية

تطمينات بشأن الحدود المغربية الإسبانية

أرسلت السلطات المغربية تطمينات إلى الجانب الإسباني بشان ترسيم الحدود البحرية محل خلاف بين البلدين، وكان ترسيم الحدود البحرية المغربية قد أثار توتراً بين المغرب وإسبانيا وجزر الكناري نهاية الشهر الماضي.

فقد أكدت وزيرة الخارجية الإسبانية "آرانتشا غونزاليس لايا" اليوم الاثنين، حصول مدريد على "تطمينات" من الجانب المغربي بشأن قرار الرباط ترسيم الحدود البحرية للمغرب.

ونقلت صحيفة "إلبايس" عن الوزيرة في حوارها قولها بأن "إسبانيا حصلت على تطمينات من وزير الخارجية المغربي، مفادها أنه سيتم الالتزام بصياغة قرار مشترك (بشأن ترسيم الحدود البحرية)"، موضحة أن "الخطوة لن تكون أحادية الجانب، بل لا بد من الاتفاق مع البلدان المجاورة".

واعتبرت الوزيرة أن لكل دولة الحق في تحديد مجالها البحري شريطة صياغة قرارات مشتركة في الموضوع، كما شددت لايا على أن "إسبانيا تحترم مسطرة ترسيم القواعد البحرية المعروفة على الصعيد الدولي"، لكنها لفتت إلى "عزمها التوجه إلى السلطات الدولية المختصة في تسوية هذا النزاع، إذا ما أقر المغرب خطوة أحادية الجانب".

وكانت الحكومة المركزية بمدريد والحكومة المحلية بجزر الكناري، قد أجمعتا نهاية الشهر الماضي على معارضة مخرجات مشروع قانون ترسيم الحدود البحرية الذي صادق البرلمان المغربي عليه بالإجماع.

حيث توعد حينها رئيس جزر الكناري "أنخل فيكتور توريس"، الحكومة المغربية بالدفاع عن "السيادة الإسبانية" في المياه البحرية الإقليمية، محذراً من "المساس" بحدود الأرخبيل الإسباني.

وحول موقف مدريد الرسمي، قال فيكتور توريس إن "الحكومة الإسبانية التي يترأسها بيدرو سانشيز تساند الموقف الرسمي لجزر الكناري بالدفاع عن حدودنا البحرية"، لافتاً إلى أنه أجرى مباحثات مع وزيرة الخارجية الجديدة "أرانتشا غونزالز لايا"، أيدت من خلالها "الموقف ذاته الذي يخص الدفاع الواضح عن المياه الإقليمية".

أوكرانيا تصر على إيران لاستلام صندوقي طائرتها
كورونا.. هل هو حرب بيولوجية؟

مواضيع مشابهة