fbpx

إدلب .. النظام يستعمل قنابل محرمة وقتلى وجرحى مدنيون

قتل وجرح العديد من المدنيين اليوم السبت، في قصف جوي ومدفعي من قبل قوات النظام على ريف إدلب الجنوبي ، شمال غرب سوريا، في وقت استهدفت قوات النظام مناطق في إدلب بالقنابل الفسفورية المحرمة دولياً. وقال مراسل مرصد مينا، إن مدني قتل وأصيب آخرون بجروح، أثر قصف طائرات النظام المروحية بالبراميل المتفجرة قرية الشيخ دامس. في حين قتل طفل إثر قصف الطائرات الحربية بصواريخ محيط مدينة كفرنبل، كما قتل شاب قرب قرية ارمنايا بريف إدلب الجنوبي جراء قصف صاروخي لقوات النظام على محيط القرية. وأشار مراسلنا إلى أنّ طائرات النظام شنت سلسلة غارات، طالت بلدات ريف إدلب مما أدى الى جرح عدد من المدنيين في كلا من بلدة “كنصفرة”، وقرية “البارة” ومحيط بلدة “حيش” وقرية “عرب سعيد” بريف إدلب الغربي. هذا، واستهدفت قوات النظام مساء اليوم مدينة خان شيخون بقنابل الفسفور الحارق المحرمة دولياً، مما أدى الى احترق عدد من المنازل و الأراضي الزراعية، وفق ما أكده مراسلنا. ومنذ ما يقارب الشهر تشن قوات النظام والقوات الروسية حملة عسكرية جوية ومدفعية على مدن و بلدات ريف إدلب الجنوبي وصولاً إلى ريف حماة الشمالي والخاضعة لاتفاق “خفض التصعيد”،ما تسبب بمقتل وجرح مئات المدنيين، فضلاً عن نزوح مئات الآلاف نحو الحدود مع تركيا هرباً من القصف. مرصد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الإعلامي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى