fbpx

الأول في التاريخ.. تهديد أمني يطال الكنيست الإسرائيلي

مرصد مينا

كشفت مصادر إعلامية عبرية عن تعزيز الإمكانيات الأمنية لحرس الكنيست الإسرائيلي في تل أبيب، بعد ورود تحذيرات بوجود مخطط يميني لاقتحام المجلس، على شاكلة ما حدث في الكونغرس الأمريكي مطلع العام الجاري.

ولفتت المصاد إلى وجود قلق من إمكانية اقتحام أنصار رئيس الحكومة الإسرائيلية السابق، “بنيامين نتنياهو” للكنيست، تزامناً مع تسلم الحكومة الجديدة لمهامها، مبينةً انه تم تزويد حرس الكنيست بمعدات متطورة خاصة بتفريق المظاهرات لمنع تكرار حادثة الكابيتول الأمريكي  في تل أبيب.

يشار إلى أن “نتنياهو” سبق له ان هاجم الحكومة الجديدة وخصومه في اليسار متهماً إياهم بمحاولة استنتساخ نظام “بشار الأسد” في إسرائيل، والتساهل مع ملفي حركة حماس والتهديدات الإيرانية.

في ذات السياق، تحدثت المصادر عن قلق كبير داخل الدوائر الأمنية من حدث عنيف قد يحصل في محيط الكنيست، كاشفةً أن عدة جهات أمنية دعت إلى اتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بمنع وقوع أي توترات امنية وشيكة.

كما أكدت المصادر على أن حراس الكنيست أجروا تدرريبات مكثفة للتصدي لأي سمحاوة اقتحام قد تطال الكنيست، وأن الجهات المعنية بحماية المجلس اشترت أدوات قمع للمظاهرات بقيمة 92 ألف دولار، بينها رصاص معدني مغلف بالمطاط وقنابل غاز وقنابل صوتية.

يذكر أن الكنيست الإسرائيلي قد صوت الأسبوع الماضي، على حكومة جديدة برئاسة نفتالي بينيت زعيم حزب “يمينا”، وهي ائتلاف من 8 أحزاب من مختلف ألوان الطيف السياسي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى