fbpx

بومبيو يوبخ تركيا.. ماذا حدث في آخر اجتماعات حلف “ناتو”

مرصد مينا – عواصم

كشف دبلوماسيون غربيون عن محادثة شديدة اللهجة، دارت بين وزير الخارجية الأمريكي، “مايك بومبيو” ونظيره التركي “مولود جاويش أوغلو”، خلال الاجتماع الأخير لحلف شمال الأطلسي، ناتو.

وأشار الدبلوماسيون إلى أن “بومبيو” استغل الاجتماع لتوبيخ تركيا وتوجيه الانتقادات لها، بسبب سياساتها الخارجية، معتبراً أن صفقة شراء أنقرة لمنظومة أسلحة روسية، كانت بمثابة هدية تركية لموسكو، بحسب ما نقلته وكالة رويترز.

يشار إلى ان العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة قد شهدت توتراً كبيراً على خلفية صفقة صواريخ إس 400 الروسية، التي اشترتها تركيا قبل عامين، ما دفع الإدارة الأمريكية إلى فرض عقوبات على تركيا وحكومتها.

وخلال الاجتماع، الذي عقد عبر تقنية الفيديو خلال الأسبوع الماضي، اتهم “بومبيو” تركيا بتقويض أمن حلف الأطلسي، خاصةً مع حالة عدم الاستقرار في شرق البحر المتوسط نتيجة نزاعها مع اليونان وقبرص على موارد الغاز، منتقداً في الوقت ذاته، التدخل العسكري التركي في سوريا وليبيا.

إلى جانب ذلك، أوضح الدبلوماسيون أن وزير الخارجية الفرنسي، “جان إيف لو دريان”، دخل على خط الانتقادات، معتبراً أنه من غير الممكن أن تقوم دولة عضوة في الحلف، بتقليد الأفعال الروسية، في إشارة إلى تأجيج موسكو الحروب بالوكالة بإرسالها مرتزقة، على حد وصفهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى