رقم قياسي.. اليورو يتجاوز الثماني ليرات تركية

مرصد مينا – تركيا

ارتفع سعر صرف اليورو هذا الأسبوع أمام الليرة التركية، على عكس الدولار الأمريكي الذي حافظ على سعر صرف ثابت.

ووصل سعر صرف اليورو، صباح اليوم الاثنين، إلى 8.02 ليرة تركية، بينما بلغ سعر الدولار 6.85 ليرة.

محللون أتراك رأوا أن “الرقم القياسي لليورو يكشف حالة التدهور في سوق العملات بتركيا، التي تزايدت وتيرتها عقب أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد، وما سببته من تراجع في عائدات الصادرات والسياحة، وزيادة الطلب على العملات الأجنبية الذي تعجز السلطات عن إيقافه”.

وكانت مؤسسة التقييم الائتماني الدولية “موديز” قد أكدت، في تقرير أصدرته مطلع الشهر، أن الاقتصاد التركي سيتعرض لـ”انكماش حاد” خلال العام الجاري، بسبب أزمة وباء فيروس كورونا، الذي تجاوز عدد الإصابات فيه في البلاد 225 ألف إصابة، بينها أكثر من 5600 حالة وفاة.

المؤسسة قالت إن “التضخم في تركيا يواصل الارتفاع، فبالرغم من أن الأسواق المالية حققت استقرارا مؤقتا خلال عام 2019، إلا أن مخاوف جديدة ظهرت فيما يتعلق بالشفافية والسياسات أفسدت هذا الاستقرار، وأدت إلى تراجع احتياطات النقد الأجنبي وزيادة شراء المواطنين للعملات الأجنبية، مما ينذر بهبوط كبير جديد لليرة”.

وحذرت المؤسسة من أن تركيا قد تتعرض لأزمة ضخمة في سعر صرف العملة شبيهة بالأزمة التي حدثت عام 2018، وقد يؤدي الأمر إلى “حدوث ظروف مالية صعبة للغاية”.

وكانت الليرة التركية قد سجلت، خلال عام 2018، أدنى مستوى لها أمام الدولار منذ عام 2001، حيث فقدت 70% من قيمتها، وبلغ سعر صرف الدولار حينها نحو 7.24 ليرة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق