fbpx

سعد الحريري يدعو لتعليق المواد الدستورية التي تمنح حصانة لرئيسي الجمهورية والوزراء

مرصد مينا- لبنان

دعا رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق، النائب “سعد الحريري”، اليوم الثلاثاء، إلى تعليق كافة المواد الدستورية التي تمنح حصانة لرئيسي الجمهورية والحكومة وللوزراء.

وخلال مؤتمر صحفي عقب ترؤسه اجتماعا لكتلة “المستقبل” النيابية، قال الحريري إن “المؤتمر الصحفي، مخصص لموضوع واحد وهو الحقيقة في جريمة 4 آب، وكيف نصل إليها”.

وأضاف قائلا: “أنا اليوم أتيت لأقدم لكم الحل الوحيد لنصل للحقيقة، طالما التحقيق الدولي لا يريدون أن يسيروا به، نحن ما زلنا نصّر عليه”.

“الحريري” دعا إلى تعليق كل المواد الدستورية والقانونية التي تعطي حصانة أو أصول خاصة بالمحاكمات، لرئيس الجمهورية، ولرئيس الحكومة، وللوزراء، وللنواب، وللقضاة، وللموظفين، وحتى للمحامين، معتبرا أنه “أمام حجم هذه الجريمة يستحق منا أهالي الشهداء والضحايا والجرحى، وبيروت التي تدمرت، أن نقدم كلنا تضحيات، ونرفع الحصانات عن الجميع لنصل للحقيقة”.

وأضاف: “أنا على الصعيد الشخصي ابن شهيد، قتل بعملية تفجير، أنا أعرف ماذا يعني أولياء الدم. ولا أحد يزايد علينا في موضوع 4 آب… بهية الحريري أخت الشهيد رفيق الحريري، وأنا ابن الشهيد. وكتلة المستقبل كتلة الرئيس الشهيد، ودفعت دما على طريق العدالة والحقيقة. نحن كتلة كل شهداء 14 آذار”.

في السياق، أشار “الحريري” إلى أن “هناك جهات متخصصة بتزوير التاريخ ويعملون ليلا نهارا للقول أن نواب المستقبل تخلوا عن الحقيقة والعدالة، ووقعوا عريضة نيابية ضدّ رفع الحصانة”، معتبرا أن “هذا الكلام قمة التضليل، وقمة التزوير، وقمة الكذب” على حد وصفه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى