fbpx

عدوى السترات الصفراء تصل بلجيكا وهولندا

انتقلت عدوى الاحتجاجات، فيما بات يعرف باصحاب” السترات الصفراء” ضد الوضع الاقتصادي في فرنسا لتصل الى جارتها بلجيكا وانتقلت لهولندا.

وشهدت العاصمة بروكسل احتجاجات واسعة امس واليوم السبت، ارتدى خلالها المتظاهرون سترات صفراء كما فعل جيرانهم الفرنسيين .

وشهدت بروكسل، ظهر السبت، احتجاجات رافضة لرفع معدلات الضرائب وغلاء المعيشة، في انعكاس لمظاهرات باريس احتجاجا على رفع أسعار الوقود.

وأظهرت قنوات تلفزيونية بلجيكية لقطات، اثناء مداهمة المتظاهرين سيارات الشرطة وتدميرها، وإحداث حالة من الفوضى في شوارع بروكسل.

وأعلنت الشرطة البلجيكية، إصابة 12 من عناصرها بجروح جراء اشتباكات اندلعت مع متظاهري “السترات الصفراء” في بروكسل.

فيما نقل وسائل اعلام محلية عن الشرطة قولها إنه تم إلقاء القبض على 74 شخصًا جراء الاشتباكات التي اندلعت بسبب محاولة المحتجين الاقتراب من منشآت حكومية.

اما في هولندا فقد تجمع متظاهرون في شوارع عدد من مدن البلاد، على رأسها لاهاي، ونيميجن، ماستريخت، وألكمار، استجابة للدعوات التي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي للاحتجاج على سياسات الحكومة.

وتظاهر نحو 200 شخص من أنصار “السترات الصفراء” أمام البرلمان الهولندي في مدينة لاهاي؛ ما دفع الشرطة الهولندية إلى إغلاق مبنى البرلمان، حسبما نقلت وكالة “أسوشيتيد برس”.

و تداولت وسائل إعلام محلية أنباء تفيد بتوقيف الشرطة متظاهرين اثنين في مدينة لاهاي، وثالث كان يقود مظاهرة في مدينة ماستريخت، جنوب البلاد.

مرصد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الإعلامي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى