fbpx
أخر الأخبار

قائد الدعم السريع يحذر من دمج قواته في الجيش السوداني

مرصد مينا – السودان

رفض قائد قوات الدعم السريع في السودان، الفريق “محمد حمدان دقلو” دمج قواته في الجيش السوداني، محذراً من تفكيك البلاد، وذلك بعد أنباء تصاعد حدة التوتر بين قادة المكون العسكري.

قائد قوات الدعم السريع “حميدتي” قال خلال تأبين قيادي في حركة تحرير السودان: إن “الحديث عن دمج قوات الدعم السريع في الجيش يمكن أن يفكك البلد”، لافتاً إلى أن “الدعم السريع مكون بقانون مُجاز من برلمان منتخب، وهو ليس كتيبة أو سرية حتى يضموها للجيش، إنه قوة كبيرة”.

وكانت تقارير إعلامية أشارت إلى تصاعد حدة التوتر بين قادة المكون العسكري بعد أن رفعت قوات الدعم السريع وتيرة استعدادها القتالي داخل العاصمة في جميع معسكراتها الفرعية.

إلى جانب ذلك، نقلت وسائل اعلام سودانية عن مصادر قريبة من القصر الرئاسي: إن “حميدتي أثار حفيظة رئيس المجلس الرئاسي عبد الفتاح البرهان، حين عقد اجتماعا لمجلس السيادة أثناء مشاركة الأخير في مؤتمر باريس، وهو الاجتماع الذي قُرر فيه قبول استقالة النائب العام وإقالة رئيس القضاء”.

ولفتت المصادر إلى أن “هذه القرارات اتخذت دون مشورة البرهان، وهي محاولة من حميدتي كسب شعبية وسط لجان المقاومة التي تُطالب بتنفيذ العدالة لقتلى الاحتجاجات”، مؤكدة أن “البرهان قطع زيارته إلى باريس للمشاركة في مؤتمر أقامته فرنسا لدعم حكومة الانتقال، على الرغم من أن جدول زيارته إليها مُعلن لمدة يومين”.

وأوضحت المصادر السودانية أن “الجيش وقوات السريع نفا وجود أي خلافات بينهما، لكن القوتين أبقيا عناصرهما على وضع الاستعداد الشامل، تحسبا لوقوع أي نزاع مسلح بين الطرفين”.

يذكر أن المستشار الإعلامي للقائد العام للقوات المسلحة السودانية العميد “الطاهر أبو هاجة” أكد يوم السبت الفائت، أن “الأوضاع الأمنية بالبلاد هادئة ولا وجود لانتشار عسكري، على عكس ما تداولته تقارير إعلامية بشأن استنفار إثر توتر بين القوات المسلحة وقوات الدعم السريع”. مؤكداً أنه “لا وجود لتوتر في العلاقة بين القوات المسلحة السودانية والدعم السريع”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى