fbpx

هيئة الدفاع عن بلعيد والبراهمي: نستهدف 26 قياديا من النّهضة تورّطوا في "الجهاز السري"

كشفت هيئة الدفاع عن المعارضيْن التونسييْن الراحلين شكري بلعيد و محمد البراهمي، الأحد، أنها ستقاضي قائمة تتكون من 26 قياديًا في حركة “النهضة” الإسلامية، بينهم رئيسها راشد الغنوشي، قالت إنهم ضالعون في التنظيم السري لـ”إخوان تونس”. وقالت المحامية إيمان قزارة، عضو هيئة الدفاع، “إن الهيئة تستهدف من تورّط في التنظيم السري لحركة النهضة، وفي الاغتيالات السياسية، وتحديدًا 26 شخصًا، وفي مقدمتهم رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي”. وشدّدت قزارة، على أنها “ستقاضي بعض القيادات الضالعة في التنظيم السري، ومن تعامل معها من أمنيين ومدنيين”، نافية في الوقت نفسه، فتح أيّ تحقيق أو توجيه تهم  في ملف الجهاز السري لحركة النهضة. واعتبرت أن ما تم تداوله حول تعهّد القضاء التونسي بهذا الملف، “هو ضرب من المغالطات التي يحرص بعض الأطراف السياسية على تسويقها”، بحسب قولها. وكانت هيئة الدفاع في قضية اغتيال السياسيين التونسيين شكري بلعيد ومحمد البراهمي، قد اتهمت حزب حركة النهضة الإسلامية، بالضلوع بشكل مباشر في عمليات الاغتيال، وسرقة آلاف الوثائق من وزارة الداخلية التونسية. مرصد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الإعلامي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى